الرئيسية / اقتصاد / تقرير..60 مليار دولار خسائر متوقعة لقطاع السفر والسياحة بدول الخليج بسبب كورونا

تقرير..60 مليار دولار خسائر متوقعة لقطاع السفر والسياحة بدول الخليج بسبب كورونا

هوسبريس ـ متابعة

 توقع تقرير اقتصادي أن يتكبد قطاع السفر والسياحة بدول الخليج خسائر في حدود 60 مليار دولار بسبب تداعيات جائحة كورونا.

وأوضح التقرير الصادر عن المؤسسة الأمريكية المختصة في الدراسات والاستشارات “فروست آند سوليفان “، أنه في ظل القيود المستمرة المتعلقة بتفشي فيروس كورونا وتدابير الإغلاق في معظم أنحاء العالم، ستصل خسائر القطاع السياحي في منطقة الخليج إلى 60 مليار دولار، بينما سي راكم قطاع الفنادق خسائر تصل إلى 15 مليار دولار.

وذكر التقرير الذي نشرت مضامينه صحيفة “القبس” الكويتية اليوم الاثنين، أن نمو قطاع السياحة والسفر في منطقة الخليج بلغ 10 بالمائة خلال السنوات الخمس الماضية، مشيرا إلى أنه بناء على هذا النمو كان من المتوقع أن يصل اجمالي الانفاق على القطاع إلى 110 مليارات دولار في عام 2020، إلا أن تفشي كورونا أحبط هذه التوقعات بشكل عميق.

وأضاف التقرير “مع بدء تخفيف القيود المتعلقة بكورونا وخروج الناس من مرحلة الحظر، سيبقى أغلبية سكان منطقة الخليج يفضلون رفاهية قضاء بضعة أيام في الفندق مع رغبتهم بالحد من تعرضهم للاختلاط مع آخرين للحد من انتشار الفيروس، في حين أن صناعة السياحة والسفر في المنطقة لا تزال في مرحلة اكتشاف نفسها”.

ولفت إلى أن القطاع بدأ مؤخرا في تسجيل نمو كبير في السياحة الداخلية بقيادة السعودية بالتزامن مع إغلاق معظم الدول لحدودها أمام المسافرين الدوليين لفترات طويلة في العام الماضي، متوقعا أن تتبنى 65 بالمائة من جميع فنادق المنطقة بيئة آمنة ومعقمة تماما لتقليل مخاطر الإصابة بالفيروس، بالاضافة إلى سماح دول المنطقة للأشخاص الخاضعين لفحص سلبي للفيروس بالدخول.

من جهة ثانية، توقع التقرير نمو سوق المطاعم السحابية (توصيل الطلبات) عالميا إلى 1 تريليون دولار بحلول 2030 مع وجود موطئ قدم قوي لتلك المطاعم في دول الخليج، موضحا أن بقاء المزيد من السكان في منازلهم لفترات طويلة وأسلوب العمل عن بعد لمواجهة تفشي كورونا يغذي الطلب على المطاعم السحابية وخدمات توصيل الطعام الى المنازل.

وخلص التقرير إلى أن دول العالم قد تشهد مستقبلا المزيد من تجارب المطاعم السحابية التي يمكنها تلبية الطلب المتزايد على خدمات توصيل الطعام، متوقعا أن يشهد اتجاه توصيل الطعام من طرف ثالث (وسيط بين المطاعم والزبائن) بديلا قويا لبعض المطاعم التقليدية ومفهوم تناول الطعام في الخارج.

تعليقات الزوّار