الرئيسية / سياسة / البرلماني بنجلول ينقل ملف أزمة “التنفس الاصطناعي” بالمستشفيات الى قبة البرلمان

البرلماني بنجلول ينقل ملف أزمة “التنفس الاصطناعي” بالمستشفيات الى قبة البرلمان

هوسبريس

على إثر الخصاص الذي تشهده المستشفيات العمومية على مستوى أجهزة التنفس في ظروف اصبح المغرب يسجل فيها أرقاما قياسية في الاصابات والوفيات الناجمة عن فيروس كورونا المستجد، وجه النائب البرلماني، محمد بنجلول سؤالا كتابيا الى وزير الصناعة والتجارة والاقتصاد الأخضر والرقمي حول مآل أجهزة التنفس الاصطناعي الذي أعلن في أكثر من مناسبة عن بداية تصنيعها محليا، وعن الوحدات الصناعية التي تعنى بصناعتها، وقدرتها الإنتاجية، مثما ساءل النائب البرلماني عن دائرة بنسليمان بالغرفة الاولى حفيظ العلمي عن التدابير والإجراءات الاستعجالية التي تعتزم وزارته اتخاذها من أجل مدّ المستشفيات العمومية بحاجياتها من أجهزة التنفس الاصطناعي.

ومما جاء بسؤال، النائب البرلماني الذي توصل “هوسبريس” بنسخة منه: “يسجل المغرب في الآونة الأخيرة أعدادا كبيرة من الإصابات بفيروس كورونا COVID 19 المستجد بمختلف مناطق المملكة ، مع تسجيل ارتفاع في عدد الحالات الحرجة التي ترقد بأقسام الإنعاش، إلا أنه وللأسف حسب المعطيات المتوفرة فإن أقسام الإنعاش تعاني خصاصا كبيرا في أجهزة التنفس الاصطناعي،  الشيء الذي كان من بين الأسباب التي أدت إلى ارتفاع عدد الوفيات اليومي، مع العلم أنه سبق لكم وصرحتم أن المغرب شرع في إنتاج أجهزة التنفس الاصطناعي محلية الصنع عبر وحدتين صناعيتين بكميات مهمة، بل وعبرتم على قدرة المملكة على تصدير هذه الأجهزة للخارج”.

تعليقات الزوّار