2.7 مليار من الأكثر فقرا وضعفا في العالم يحتاجون إلى “دخل أساسي مؤقت” لحمايتهم من آثار كورونا

هوسبريس ـ متابعة

ذكر برنامج الأمم المتحدة الإنمائي أن 2.7 مليار من الأكثر فقرا وضعفا في العالم يحتاجون إلى “دخل أساسي مؤقت” لحمايتهم من آثار جائحة كوفيد-19. وقدر البرنامج في تقرير صدر اليوم الخميس تكلفة توفير دخل أساسي مضمون ومحدود الوقت لـ 2.7 مليار شخص يعيشون تحت خط الفقر أو فوقه مباشرة في 132 دولة نامية بنحو 199 مليار دولار شهريا.

وأكد على ضرورة تطبيق إجراء “الدخل الأساسي المؤقت” وهو حد أدنى مضمون من الدخل فوق خط الفقر، وذلك لتمكين نحو ثلاثة ملايير شخص من العالقين في المنزل خلال تدابير احتواء جائحة كوفيد-19 ومساعدة أكثر الناس فقرا في العالم.

وحسب التقرير، يتطلب الدخل الأساسي المؤقت لمدة ستة أشهر على سبيل المثال 12 في المائة فقط من إجمالي الاستجابة المالية لكوفيد-19 المتوقعة في عام 2020، أو ما يعادل ثلث ما تدين به البلدان النامية في مدفوعات الديون لعام 2020.

ووفق المصدر ذاته فإن العديد من الأشخاص الذين لا تشملهم برامج التأمين الاجتماعي هم من العمال غير الرسميين، وأصحاب الأجور المتدنية والنساء والشباب والمهاجرين واللاجئين وأصحاب الاحتياجات الخاصة، وهؤلاء هم الأكثر تضررا من هذه الأزمة.

اترك تعليقاً