الرئيسية / مجتمع / خطير..جمعية تترامى على ملك عمومي في شاطىء بوزنيقة وتغلقه في وجه المواطنين

خطير..جمعية تترامى على ملك عمومي في شاطىء بوزنيقة وتغلقه في وجه المواطنين

هوسبريس

في خطوة استفزازية، اقدمت جمعية ساكني القصبة بشاطىء بوزنيقة، المعروفة لدى ساكنة بوزنيقة بـ”الكدية”، على إغلاق هذا الفضاء في وجه المواطنين من غير ساكنيه، بدعوى أنها منطقة خاصة، ولم تعد ملكا عموميا مفتوحا في وجه عموم المواطنين.

ذلك ما أكده، منع المواطن ( ع ب) ، وهو مستشار بالمجلس الجماعي لبوزنيقة، يوم الأحد الأخير من الولوج الى الفضاء المذكور عبر البوابة الرئيسية، حيث منعه أحد الحراس، بدعوى تعليمات من رئيس جمعية، تعرف هناك بـ”جمعية ساكني القصبة”.

وعلم “هوسبريس”، أن المواطن ( المستشار الجماعي)، احتجاجا منه على إغلاق هذا الملك العمومي، الذي يحتوي على فضاء وخلفه يوجد شاطىء في وجه العموم، نفذ اعتصاما أمام بوابة “القصبة” الى أن حضرت دورية للدرك الملكي وحررت بطلب منه وبحضور رئيس لجنة السير والجولان بالجماعة محضرا بواقعة المنع وإحالته على الجهات المختصة للنظر في ما أسمته المصادر بـ”التسيب” في تحويل الملك العمومي الى ملكية خاصة وإغلاقها في وجه أبناء الشعب.

وفي اتصال بمصدر قريب من رئاسة المجلس البلدي ببوزنيقة، أكد لـ”هوسبريس”، أن “منطقة القصبة منطقة عمومية مفتوحة لعموم المواطنين حسب الوثائق الرسمية المتوفرة لدى الجماعة ، وأن الجماعة هي المسؤولة عن تزفيت وصيانة الأزقة والإنارة العمومية وجمع النفايات المنزلية..”، مشيرا الى أن إغلاق الفضاء المذكور يعد سطوا على حقوق المواطنين في الولوج الى الفضاء، وتحقيرا للقانون الذي يمنع ذلك.

وتجدر الاشارة، حسب المصادر ذاتها، الى أن رئيس المجلس البلدي لبوزنيقة أخذ علما بالموضوع، وقرر تكوين لجنة لتحرير تقارير في موضوع جميع الحواجز غير القانونية الموجودة داخل تراب الجماعة .

تعليقات الزوّار