الرئيسية / سياسة / مصطفى سلمى يغرد…فضحية جديدة للبوليساريو

مصطفى سلمى يغرد…فضحية جديدة للبوليساريو

هوسبريس

كتب مصطفى سلمى ولد سيدي مولود، في تغريدة عبر حسابه على  الفيسبوك: “على عكس انتخابات قيادة جبهة البوليساريو التي تتم في مؤتمرات متحكم في نتائجها، لا تتجاوز الهيئة الناخبة فيها 2000 شخص لتُظهر للعالم ان القيادة تتمتع بشعبية داخل المخيمات..اسدل الستار  على انتخابات برلمان البوليساريو التي بينت نتائجها مدى ضعف تمثيلية الجبهة و ثقة الساكنة في قيادتها و مؤسساتها”، مؤكدا بذات التدوينة أن ما يسمى ببرلمان البوليساريو الذي هو الهيئة الوحيدة التي تنتخب من عموم سكان المخيمات، نجح غالبية اعضائه بعدد اصوات يتراوح بين 200 و 300 صوت، واضاف المناضل الصحراوي الذي ابعدته البوليساريو والجزائر من  مخيمات تيندوف على خلفية مواقفه المؤيدة للحكم الذاتي في الاقاليم الجنوبية، أنه بعملية حسابية فان برلمان البوليساريو البالغ عدد اعضائه51 نائبا، صوت عليه اقل من 15000 ناخب من مجموع سكان المخيمات المفروض انهم كلهم مسجلين في القوائم الانتخابية، ما يوحي، حسب مصطفى سلمى، أن المخيمات بلا سكان، او ان برلمان البوليساريو لا يمثلهم.

و بذلك يتأكد، يؤكد مصطفى سلمى في تدوينته على الفيسبوك،  بما لا يدع مجالا للشك أن البولييساريو فاقدة للشرعية الشعبية، و ما انتخاباتها الا مسرحية لذر الرماد في العيون، و ايهام الآخر ان هناك ديمقراطية في المخيمات، و الواقع أن تمثيلية الجبهة للصحراويين هي بشرعية السلاح و فرض الذات، لا بالشرعية الشعبية.

تعليقات الزوّار