جمهورية غينيا تفتح قنصلية عامة لها بالداخلة

هوسبريس ـ متابعة

افتتحت جمهورية غينيا، اليوم الجمعة 17 يناير الجاري، قنصلية عامة لها بالداخلة.

وترأس حفل تدشين هذه القنصلية العامة وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج،  ناصر بوريطة، ونظيره الغيني، مامادي توري.

وقال بوريطة، في ندوة صحفية مشتركة مع نظيره الغيني، إن حضور غينيا وفتحها لقنصلية بالداخلة له خصوصية تجد صداها في العلاقات الثنائية الممتازة تاريخيا، والتي توطدت أكثر بزيارات جلالة الملك محمد السادس إلى العاصمة الغينية كوناكري سنتي 2014 و2017، وزيارات الرئيس الغيني ألفا كوندي إلى المغرب في السنوات الأخيرة.

من جهته، أكد وزير الخارجية الغيني مامادي توري، أن قرار فتح قنصلية عامة لبلاده في الداخلة هو عمل سيادي لغينيا، يعزز من جديد المواقف الثابتة لبلاده بشأن مغربية الصحراء في الأمم المتحدة والاتحاد الإفريقي والمحافل الدولية الأخرى.

وفي هذا الصدد، سجل  توري أن افتتاح القنصلية العامة لغينيا في الداخلة يندرج في إطار استمرارية تعزيز العلاقات الثنائية بما يعود بالنفع على المصالح المشتركة للبلدين.

وتجدر الإشارة إلى أن الكوت ديفوار فتحت في شهر يونيو الماضي قنصلية شرفية لها بمدينة العيون، وفتحت جمهورية القمر المتحدة في شهر دجنبر المنصرم قنصلية عامة لها بنفس المدينة، كما فتحت جمهورية غامبيا خلال الأسبوع المنصرم قنصلية عامة لها في الداخلة.

حضر حفل افتتاح القنصلية العامة لجمهورية غينيا بالداخلة، على الخصوص، السفير المدير العام للوكالة المغربية للتعاون الدولي محمد مثقال، وسفير غينيا بالرباط أبو بكار ديوني، ووالي جهة الداخلة – وادي الذهب عامل إقليم وادي الذهب، لمين بنعمر، ورئيس مجلس الجهة الخطاط ينجا.

كما حضر هذا الحفل عدد من المنتخبين ورؤساء المصالح الخارجية وممثلي منظمات المجتمع المدني وأفراد من الجالية الغينية بالداخلة.

اترك تعليقاً