الجديدة: أساتذة معتصمون يتهمون المديرية باحتجازهم في الظلام ..والأخيرة تنفي

هوسبريس

ردا على ما لازم موضوع الأساتذة الذين اعتصموا يوم الاثنين الأخير 23 دجنبر الجاري بمقر المديرية الإقليمية للتربية والتكوين بالجديدة من تجاذب وتبادل للاتهامات، أوردت هذه الأخيرة بيانا، تنفي فيه أن تكون قد تعمدت قطع الإنارة عن الأساتذة الذي كانوا في حالة اعتصام داخل مقرها، أو أن تكون قد “حبستهم” في الداخل.

وأرجعت المديرية بنفس البيان الذي توصلت “هوسبريس” بنسخة منه، انقطاع التيار الكهربائي إلى عطب، أما فيما يخص الاتهام بإغلاق الباب على المعتصين، فقالت أن الحارس الليلي، قام بإغلاق الأبواب في إطار عمله الروتيني، من باب الحرص على الممتلكات العمومية.

وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي فيديو، يظهر فيه عدد من الأساتذة داخل مقر المديرية المذكورة، وهم يخوضون اعتصاما في الظلام.

اترك تعليقاً