غالي يخلف نفسه على رأس جبهة البوليساريو

هوسبريس

في سياق تعرف فيه مخيمات تيندوف احتقانات اجتماعية و سياسية غير مسبوقة، خلف ابراهيم غالي نفسه على رأس جبهة البوليساريو الانفصالية، في مؤتمر، وصف بالمهزلة، على غرار ما سبقه من مؤتمرات شكلية.

وجاء الإعلان عن هذه النتيجة صباح اليوم الثلاثاء 24 دجنبر الجاري، مثبتا غالي في منصب ما يسمى ب “الأمين العام لجبهة البوليساريو” ، بعدما ترشح  وحيدا لا منافس له.

وقد أشعل استمرار ابراهيم غالي على رأس الجبهة الانفصالية منصات التواصل الاجتماعي وسط محتجزي مخيمات تيندوف، وخاصة الشباب الباحثون عن الحلول التي تنهي احتجازهم فوق التراب الجزائري،  معبرين عن رفضهم للتجديد لديكتاتورية لا هم لها غير بقاء الوضع على ما هو عليه.

اترك تعليقاً