عبيابة يؤكد على استحضار البعد التنموي في  الأوراش الثقافية والرياضية

هوسبريس ـ متابعة

أكد وزير الثقافة والشباب والرياضة الناطق الرسمي باسم الحكومة، الحسن عبيابة أمس السبت بالجديدة على ضرورة استحضار البعد التنموي الشامل في مختلف الاوراش الثقافية والرياضية.

وأشار عبيابة في لقاء تواصلي، عقد على هامش زيارة تفقدية قام بها رفقة عامل اقليم الجديدة السيد محمد أمين الكروج لعدد من المشاريع والاوراش الثقافية والرياضية بالإقليم، أن هذين القطاعين الحيويين بإمكانهما أن يلعبا أدوار طلائعية إسهاما في تنزيل النموذج التنموي الجديد الذي تنخرط فيه المملكة وفقا للتوجيهات الملكية السامية.

ودعا بالمناسبة كافة الجهات المعنية الى بذل المزيد من الجهد ،و العمل سويا على النهوض بفئة الشباب باعتبارها إحدى الدعامات الاساسية في تحقيق النهضة التنموية في مختلف ابعادها، منوها في هذا الصدد بالتجارب الناجحة التي تحققت على مستوى اقليم الجديدة والتي يمكنها أن تشكل نموذجا يحتذى.

وذكر عبيابة أن الوزارة الوصية لا تدخر أدنى جهد في التعجيل بإخراج المشاريع ذات الصلة ، والتي تتطلب بالضرورة اشراك الجميع كل من موقعه سواء في عملية التجسيد أو التقييم، مشددا على مدى أهمية انخراط المجتمع المدني في تأطير وتحصين الفئات المستهدفة.

اترك تعليقاً