روس: برنامج زيارتي لتيندوف تعرض لمغالطات..انا مجرد مرافق لوفد طلابي

هوسبريس

ردا على ما تم تداوله إعلاميا منذ الإعلان عن زيارة له الى مخيمات تندوف، قال كربستوفر روس المبعوث الاممي السابق للصحراء المغربية أن برنامج زيارته لمخيمات تندوف تعرض لمغالطات، وأنه يتأسف لهذا التأويل الذي رافق زيارته للجزائر وتيندوف التي بدأت الأربعاء الأخير ويفترض أن تنتهي غدا فاتح نوفمبر.

وأكد روس في توضيح أوردته بعض وسائل الاعلام، أنه ليس طرفا في هذه الزيارة، وإنما مجرد مرافق لطلبة جامعة برنستون الأمريكية لتسهيل مهمتهم المتعلقة بدراسة نزاع الصحراء كحالة لنزاع طال أمده،  وأشار إلى أن “نصف الفصل يزور الجزائر ومخيمات تيندوف، والنصف الآخر يزور الرباط والعيون”.

وقال روس، إن مرافقته لوفد الطلبة جاء بطلب من جامعة برنستون، التي طلبت منه مرافقة طلبتها لتسهيل الرحلة بحكم علاقاته ومعرفته الجزائر منذ كان سفيرا لبلاده هناك.

واشرف كريستوفر روس على ملف النزاع حول الصحراء المغربية كمبعوث شخصي للامين العام للامم المتحدة لثمان سنوات، الى ان قدم استقالته عام 2017.

اترك تعليقاً