عمال الأمن الخاص بالمستشفى الإقليمي بزاگورة يدقون ناقوس الخطر…ها علاش!!

لأزيد من خمسة أشهر لم يتوصل عمال الأمن الخاص بالمستشفى الإقليمي بزاگورة بمستحقاتهم المالية، مما دفعهم إلى خوض إضراب إنذاري عن العمل لمدة يوم.

وفي ٱتصال بهوسبريس، أكد لنا عمال الأمن الخاص بالمستشفى الإقليمي بزاگورة أن الشركة المكلفة بالأمن لم تدفع لهم مستحقاتهم المالية لمدة خمسة أشهر ،إضافة إلى أنهم طرقوا أبواب الحوار مع الشركة المسؤولة ولا نتيجة تذكر.

هذا، وقد ناشد العمال عامل الإقليم فؤاد حجي للتدخل لدى الشركة لحل مشاكلهم المالية معها،مؤكدين أنهم عرضة للشارع جراء ٱلتزاماتهم(كراء،أضحية العيد….)

للتذكير فقد سبق لموقع هوسبريس أن تناول الموضوع في مقال سابق،وتطرق فيه لمختلف مشاكل هذه الفئة. 

اترك تعليقاً