زاگورة: ندوة علمية حول “ملامح الإستيطان البشري القديم بمنطقة درعة تافيلالت من خلال معطيات الفن الصخري”

إحتفالا باليوم العالمي للمباني والمواقع التاريخية، نظمت المحافظة الجهوية للثراث الثقافي بجهة درعة تافيلالت بتعاون مع المركز الثقافي بزاگورة ندوة علمية حول ” ملامح الإستيطان البشري القديم بمنطقة درعة تافيلالت من خلال معطيات الفن الصخري”.

أقيمت الندوة يومه السبت 27 أبريل 2019 بمكتبة المركز الثقافي بزاگورة،وأطرها الدكتور عبد الهادي إيواك أستاذ جامعي بجامعة شعيب الدكالي بالجديدة، وسيرها الأستاذ جمال البوقعة مفتش المباني التاريخية والمواقع بالمديرية الجهوية للثقافة والإتصال بجهة درعة تافيلالت.

الندوة تطرقت لموضوع الفن الصخري من خلال تسليط الضوء على جوانب مهمة من الشواهد الآثرية التي تتميز به هذه المنطقة على وجه التحديد (منطقة درعة)،خصوصا فيما يتعلق بالنقوش الصخرية.

اترك تعليقاً