الرئيسية / قضايا وحوادث / نزع العداد الكهربائي أو المائي !!!

نزع العداد الكهربائي أو المائي !!!

 

عدّاد كهربائي

هوسبريس

يعتبر  نزع العدادت الكهربائية أو المائية جريمة، لأن العداد ملكية خاصة و موثقة في اسم الشخص الذي يتعاقد مع “م و ك م ص ش “(ق-ك أو ق-م) ؛ كما أن الشخص الذي يتعاقد مع المكتب للاستفادة من هذه المادة الحيوي، يدفع مقابلا ماديا ليحصل على العداد في اسمه ، و لا يبقى للمكتب أي سلطة عليه. و الدليل على ذلك هو أن الشخص الذي يريد أن ينهي عقدته مع المكتب مثلا : في حالة رحيله ،أو انتقاله من العنوان الذي يقطن به …. ) فإنه يشعر المكتب لفسخ عقده ، مع استرجاع مبلغه المالي الذي كان قد قدمه للمكتب اثناء تعاقده للتزود بالكهرباء  أو الماء الصالح للشرب.

إذا أخل المتعاقد بالتزاماته مع المكتب فيما يتعلق بأداء الفواتير  سواء الكهربائية او المائية ، فإن المكتب ملزم بقوة القانون ان يبعث له إنذاا أول ، ثم إنذارا ثاني طبقا لفصول المسطرة المدنية ( الفصل 37 و 38 و 39 )؛ و في حالة عدم استجابة الزبون المعني بالأمر ، فإن المكتب يباشر عملية توقيف التزود بالكهرباء عبر قطع التيار من الأاسلاك الخارجية الموجودة في الخارجأ من(الشبكة) أو « reseau »   من المنبع بالنسبة للماء الصالح للشرب عبر الاقفال القبلية وليس عبر اقتلاع العداد

.-  يعتبر نزع العداد لصوصية و سرقة يعاقب عليها القانون المغربي.

–  لماذا يتم نزع العداد الكهربائي أو المائي إذن  ؟

كل مستخدمي الماء و الكهرباء العاملين في هذا المجال لم يقرؤوا و لم يطلعوا،ربما، على القانون الجاري به العمل في هذا المجال.

تعليقات الزوّار