الرئيسية / منوعات / الصخيرات: مرور ملكي مفاجئ بطريق الشياحنة يدفع المسؤولين للشروع في تزفيتها بسرعة تفوق سرعة الصوت

الصخيرات: مرور ملكي مفاجئ بطريق الشياحنة يدفع المسؤولين للشروع في تزفيتها بسرعة تفوق سرعة الصوت

التزفيت … المستعجل

بعد مرور الملك محمد السادس، المفاجئ،من طريق الشياحنة بالصخيرات، بعمالة الصخيرات تمارة ،هبت وزارة التجهيز،عن بكرة أبيها،وشرعت في الحال،في عملية تزفيت الطريق المذكورة .

ولاحظ السكان والمواطنون العابرون أو الزائرون للمنطقة أن عملية الأ[شغال  تمت في وقت سريع ،حيث حطمت فيه مصالح الوزارة المذكورة جميع الأرقام  القياسية، الوطنية والقارية والدولية، مما يفتح الباب في وجهها لتسجيل اسمها في كتاب “غينيس” للأرقام القياسية في العالم .

إزاء هذه الحالة، يردد المواطنون :” الله يكثر من الغضبات الملكية على أشباه المسؤولين…وننتظر أن يتكرر مثل هذا المرور الملكي المفاجئ ـ سواء فلي هذه المنطقة أو في غيرها ـ  لكي يستيقظ المسؤولون المعنيون من سباتهم العميق…

في نفس السياق:نتساءل:ألا توجد عمالة  “قَدِّ الدنيا “؟ ألا يوجد مجلس للعمالة ؟أين هي السلطات المحلية؟ والمجالس الجماعية ؟ أين هم المسؤولون ومساعدو المسؤولون ، على اختلاف مسؤولياتهم ودرجاتهم، في عمالة يتجاوز عدد سكانها ال300.000 نسمة ، وما زالت ، في مظهرها وفي تجهيزاتها ، كأنها قرية …. لكن قرية كبيرة؟

تعليقات الزوّار