الاتحاد العام للصحفيين العرب يعلن تضامنه الكامل مع مطالب نقابة الصحفيين بالمغرب وإدانته لإستفزازات السلطات الجزائرية للوفد الصحفي المغربي

تلقى الاتحاد العام للصحفيين العرب خطابا من النقابة الوطنية للصحافة بالمغرب مفاده  قيام السلطات الجزائرية بإجراء تحقيقيات ضد الوفد المغربي الصحفي المكلف بتغطية مؤتمر القمة العربي حيث تم إحتجاز أعضاء الوفد لمدة طويلة جداً فى أحد المكاتب رهن التحقيقيات معهم قبل أن تقرر السلطات الأمنية الجزائرية بالمطار تجريد أعضاء الوفد من صفتهم المهنية ومصادرة معدات العمل وخصوصاً اداء مهمتهم بالنقل عن طريق التلفزيون والتصوير وسمح لهم بدخول التراب الجزائري كسياح .

توجه الوفد بعد ذلك الى المكان المخصص لمنح الاعتماد للصحفيين لتغطية أشغال القمة ، وفوجئوا بوجود تعليمات أمنية تقضي برفض منح الإعتماد المطلوب لأي صحفي مغربي ، فما كان من أعضاء الوفد المغربي إلا مغادرة التراب الجزائري فى أول رحلة عائدين الى المغرب.

ويؤكد الاتحاد العام للصحفيين العرب تضامنه الكامل مع مطالب نقابة الصحفيين بالمغرب وإدانته للطريقة التى تم التعامل بها مع وفد صحفى من دولة شقيقة للجزائر وهو ما أجبر الوفد على مغادرة الجزائر وعدم قيامهم بمهمتهم الصحفية فى تغطية القمة العربية ، ويؤكد الاتحاد على ضرورة احترام الصحفيين وتمكينهم من القيام بعملهم بحرية بما يتفق مع كل القوانين والأعراف الدولية .

اترك تعليقاً