فضيحة “طاجين الدود” تصل إلى البرلمان

 

سيحال صاحب المطعم، الذي قدم طاجين الدود لأحد الزبناء بأوزود، بداية الأسبوع المقبل على وكيل الملك من أجل مباشرة التحقيقات في الواقعة.

وكانت المصالح الأمنية في منطقة أزيلال، قد تفاعلت بشكل فوري مع فيديو نشره زوجان بعد تناولهما لوجبة فاسدة، بأحد المطاعم المحلية المتواجدة بمدار شلالات أوزود.

وأغلقت السلطات المطعم واصطحبت صاحبه وموثقا الفيديو إلى سرية الدرك الملكي، حيث تم فتح تحقيق في الواقعة.

وتداول نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، الأربعاء الماضي، مقطع فيديو مدتة دقيقة و52 ثانية تظهر وجبة غذاء معدة في طاجين مملوءة بالدود بأحد مطاعم شلالات أوزود التابعة لإقليم أزيلال

ووصلت القصة إلى البرلمان، حيث ساءل برلمانيون وزارة الداخلية حول إجراءات مراقبة جودة الأطعمة المقدمة.

وفي سؤال كتابي تقدم به الفريق الحركي بمجلس النواب قال إنه مع اقتراب فصل الصيف تنتعش حركة السياحة الخارجية والداخلية، ومعها يكثر الإقبال على مطاعم ومحلات الأكلات الخفيفة، ما يطرح بإلحاح مسألة الوقاية والمراقبة تفاديا للإصابة بالتسممات الغذائية.

وقال محمد والزين في سؤاله: “انتشر في مواقع التواصل الاجتماعي، يوم الأربعاء 11 ماي الجاري، مقطع فيديو يوثق صدمة زبون من احتواء طبق “الطاجين” الذي طلبه على الديدان، في واحدة من أشهر الأماكن السياحية بالمغرب؛ مما يعتبر مسا ويشكل ضررا بسمعة السياحة المغربية التي عانت الأمرين خلال السنتين الماضيتين جراء الإغلاق”.

وطالب وزير الداخلية بالكشف عن الإجراءات والتدابير الاستباقية التي ستتخذها الوزارة من أجل تشديد المراقبة على المنتجات المقدمة في المطاعم ومحلات الوجبات السريعة القارة والمتنقلة حماية لصحة وسلامة المستهلك.

اترك تعليقاً