غياب الأطر الصحية بالمستشفى الإقليمي الدريوش يخرج الساكنة إلى الاحتجاج

خرجت ساكنة الدريوش للإحتجاج على ما وصفته باختلالات تسيير المستشفى الإقليمي للمدينة الذي وصفته الساكنة بكونه تحول إلى بناية مهجورة، بسبب ضعف الخدمات فيه.

ويعاني  المستشفى الإقليمي بالدريوش من “اختلالات تسييرية”، أهمها عدم استفادة مرتفقيه من بعض الخدمات الصحية، بدعوى غياب الأطر الصحية المختصة في بعض الأمراض، وهو ما دفع ساكنة الإقليم إلى الاحتجاج على إدارة المرفق، وفق ما أوردته جريدة “ألأسبوع الصحفي” في عدد نهاية هذا الاسبوع.

و وصف بعض المحتجين، في تصريحات للجريدة نفسها، المستشفى الإقليمي بالدريوش بأنه “عبارة عن بناية مهجورة” في ظل غياب الأطر الصحية، وإن الأفضل بالنسبة للمواطنين البقاء في منازلهم وانتظار القدر، خير من التنقل إلى المستشفى، في إشارة واضحة إلى التسيير العشوائي للمرفق من قبل الإدارة”.

اترك تعليقاً