الطب البيطري بين نقمة كورونا ونعمة اللقاحات

سعد بوزرو بعد أن اجتاحت عدوى جائحة (كوفيد-19) العديد من القطاعات عبر مختلف بقاع العالم، متسببة في إفلاس البعض منها، لم يكن الطب البيطري بمنأى عن هذه القاعدة. وعلى الرغم من أن المعركة المباشرة ضد هذا الفيروس اللعين لم تسلط الضوء في المغرب على دورهم، إلا أن الأطباء البياطرة كانوا

متابعة القراءة